انفصال روح

لقد انتهى كل شي بيننا اناوروحي…….. تركتني روحي. في زاويه وبيننا الف فراغ انا اغرق في اعماق الألم……… رغم هدوئي هناك ضجيج بداخلي………….

لست لائقه للعشره

في تمام ساعه 2بعد منتصف ليل ادركت اني حقا لا اقدر علي العيش بقرب من يقربونا……تملكني شعور كره للناس وكره لنفسي شعور ان ابعد مستعده اخسر نفسي حتي ابعد………. اختنقت واشعر اني اموت ببطئ………. لماذا يهون عليهم ان اتوجع…….. لم اعهد نفسي سيئه وان كنت في عيونهم كذلك ف ربما سوء فهم………… اقسم اني اقتل قلبي بداخلي في كل ثانيه تنزل دمعه بدون شعور بكاء فقط دمعه تطيح……….. لماذا ي حياه انتي قاسيه معي الست معك روؤفه وطيبه بك ف انا صديقه طبيعه……….. كانت هذه سنه اكثر سنه اتوجع فيها كان اظن ان شن العشرينات طيش وحب وضحك….. لم اشعر بذلك انما صرت رفيقه للحزن ومنبع للدمع…………. انكسار يجعلني قاسيه لدرجه اني اكسر رابط الحياه مع امي وكل لأشياء ظلام اقسم بربي ظلام…………

💔

مازلت في ضياع شبه دائم

ومازلت احاول تنفس…..

واتمسك بحلمي…

ومازالت الحياهـ تعاديني

ومازلت دمعتي مليئه بحرقه الوجع

وعندما مازال فقط خطوه بيني وبين حلمي

ياتي المجتمع ولاهل ويقومون بابعادي عنه

لماذا ي الهي…………

اخ من وجع وثقل صدر ونفس

وعندما نحاول لانتحار يسألون لماذا ََويدعو انه دلع او طيش….

لماذا لاتسالو انفسكم لماذا بادرت بذلك. اني اختنق وامووووت ببطئ

قتل المجتمع طفولتي

وشبابي

ومراهقتي

وقلبي ومشاعري

ولان حلمي الذي اتمسك به

والي اين مازلت س اصل…… 💔

شخابيط

… ……….. لا اعلم ماذا اكتب او ماذا اشعر وجع ام اختلاف في مجتمع بات بالموت يحكمنا اما ان نمشي وفق لهم ام نموت بداخلنا .. ……. جاءت كل الفصول ومازلت ابحث عن ماذا اريد اجد نفسي في ضياع.. . بحث مستمر. …… عن ماذا … ولماذا…. ومتي لا ادري حقا…..

كل عام وانتم بخير قرائي واصحابي… 💔

شخبطه رقم3

دنيا بعض لايام تخلي الواحد متغير بسبب مشاعره وتبعده عن كل ولما يحس انه مخنوق او مكسور جناحه يرجع لذاك شخص الي يعزه بدون مايحس……….. مدري ملامه علي او علي تصرفاتي او علي مشاعر او علي لاني خلقت بذا طبع…اوبسبب الناس الي حولي ……..متي بس ينجبر الخاطر ……..

شعور غريب .. 💔

اليوم شعور غريب بداخلي شعور مرافق بدمعه……… اليوم وخلال هذا الاسبوع ينتابني شعور غريب ولايحق لي عيشه…….. اتصدقون اني اتمني ان البس فستان زفاف هذه رغبه بداخلي كانها امنيه الحياه رغم اني قد لبسته بسن ١٣صرت عروسه لم اعرف وقتها شي اما الان تتنتابني دمع مع كل يوم تنزف فيه إحدى صديقاتي اجد دمعتي تنهمر. …………. اشعر لايحق لي ان افكر بذلك لان القيود من حولي لا تسمح لي ……… اه كاشعور طير مسجون ويناظر للسماء كل يوم من خلف سجنه …… يرا حريه قريبه وسماء واسعه لكن لا مفر من سجانه وقيوده … ……… حاولت ان اعشق سجاني لكن لم يطاوعني قلبي بذلك لم استطيع ان اجبره علي ذلك وكانه يقول الحب عظيم وياتي من نفسه وليس بجبر……… … اه لا اعلم ماذا أريد او ماذا يقلقني ويبكيني ويهز كيان سباتي………………